في الذكرى الــ55 لعيد الاستقلال: رموز السيادة الوطنية في خبر كان

3002 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 4 يوليو 2017 - 5:27 مساءً
في الذكرى الــ55 لعيد الاستقلال: رموز السيادة الوطنية في خبر كان

العلم الوطني من أبرز رموز الدولة الجزائرية، وأي مساس به يعتبر مساسا بهيبة الدولة ..، لكن ما يحدث ببلدية حد السحاري يخالف ذلك تماما فبمجرد وصولك إلى حضيرة البلدية تجد المكان المخصص له خاويا و فارغا و منذ مدة .

حضيرة البلدية هي المثال الحي و المباشر لك أن تضيف عديد المؤسسات الأخرى التي اهترأت أعلامها من جهة أو تمزقت أو زالت ألوانها ..

ما الذي حدث هل هي أتعاب التقشف بلغت أقصى مستوياتها بحيث صارت البلدية عاجزة عن اقتناء الراية الوطنية لمؤسساتها ؟ أم هو تراخي المسؤولين المحليين المُتواصل ؟

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة حد الصحاري أونلاين الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.